توبيا للبرمجه والتسويق الالكتروني
أخبار عاجلهاقتصاد

البطران : عوامل برنامج الإصلاح الاقتصادي دعم امتصاص آثر تداعيات فيروس كورونا

الاقتصاد ببساطة : برنامج الإصلاح الاقتصادي ساهم فى تقليل الآثار السلبية لأزمة كورونا

كتب – منصور أبو مجاهد

أكد الدكتور محسن البطران، أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة ورئيس البنك الزراعى السابق، أن برنامج الإصلاح الاقتصادي يهدف إلى دعم مؤشرات أداء الاقتصاد المصرى حتى يتسنى له رفع معدلات النمو الاقتصادى، مشيرا إلى أن نتائج البرنامج انعكست على ارتفاع معدلات النمو إلى أكثر من 5%، وهذا يعني وجود وفورات اقتصادية تحققت خلال الـ3 سنوات الماضية، لافتًا إلى أن هذه النتائج تمثلت فى زيادة الاحتياطى النقدى الأجنبى حتى وصل إلى نحو 46 مليار دولار، وانخفاض عجز المدفوعات الذى وصل إلى 10٪ بعدما كان 14٪، بالإضافة تنشيط عدد من القطاعات، حيث منح صندوق النقد الدولى مصر 12 مليار دولار لتشجيع أداء الاقتصاد، لافتًا إلى أن كل تلك العوامل دعم امتصاص آثر تداعيات فيروس كورونا.

جاء ذلك خلال حوار الدكتور محسن البطران أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة مع برنامج “الاقتصاد ببساطة” الذى يقدمه أحمد يعقوب، رئيس قسم الاقتصاد بـ”اليوم السابع” ويذاع على صفحة الجريدة على “فيس بوك” فى حلقته اليوم الأحد، والتي كانت تحت عنوان كيف ساهم  برنامج الإصلاحا الاقتصادي الذى نفذته الدولة منذ 2016 فى تقليل الآثار السلبية لأزمة كورونا الحالية ؟.

وأوضح الدكتور محسن البطران، أن كل هذه النتائج أدت إلى تقليل صدمة الأثار السلبية التى عانت منها دول العالم خلال أزمة فيروس كوفيد-19، مشيرًا إلى تأثر دول كبرى فى أوروبا وأمريكا بسبب تلك الأزمة، إلى جانب تأثر حركة التجارة العالمية.

وأضاف البطران أن هناك قطاعات يجب أن يتم تنشيطها بسبب هذه الأزمة، نظرًا للأهمية القصوى لتلك القطاعات ومنها قطاع تكنولوجيا الاتصالات والتعليم عن بعد، والدفع الإلكترونى والحسابات الرقمية ، مشيدا بدور الحكومة في احتواء واستيعاب جميع العمالة التي تم الاستغناء عنها في الدول العربية ، بالإضافة إلى تقديم المعونات لأكثر القطاعات تضررا ومنها السياحة والانشاء.

توبيا هتحققلك تصورك لشغلك الخاص

وأكد البطران أن من أكثر القطاعات التي حققت نجاحًا خلال أزمة كورونا هو القطاع الزراعى فى مصر، وهذا يتضح بصورة كبيرة فى كم الصادرات الزراعية والتى زادت بما يقرب من 5 مليارات جنيه خلال الـ4 أشهر الماضية، لافتًا إلى توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسى بضرورة تحقيق الاكتفاء الذاتى لعدد من السلع الزراعية، ومنها القمح وقصب السكر والذرة والأرز، مشيرًا إلى أن القطاع الصناعى تأثر بالأزمة، ولكن البنك المركزى أطلق عدة مبادرات لمساندة وتشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ودعم الشركات الكبرى، وضخ التمويلات اللازمة لتنشيط تلك القاطاعات.

وأشار أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة إلى أن المشروعات القومية التى أطلقها الرئيس السيسى للمساهمة فى تحقيق الاكتفاء الذاتي وتقليل نسب الواردات، ومنها على سبيل المشروع المليون ونصف فدان الذى زاد من الرقعة الزراعية وساهم في توفير المحاصيل الاستراتيجية، ومشروع الصوب الزراعية الذى يوفر 100 ألف صوبة والذي سيزيد الرقعة الزراعية إلى 800 ألف فدان، بالإضافة إلى مشروع مليون رأس ماشية حيث أن الاكتفاء الذاتي من اللحوم الحمراء وصل لنسبة 70٪ حيث ننتج 700 الف طن في حين نستورد 300 ألف طن، مشددًا على أن هذا المشروع سيساهم فى تقليل الواردات من اللحوم.

ويرعى برنامج “الاقتصاد ببساطة”، البنك الأهلى المصرى، ويستهدف البرنامج تسليط الضوء وعرض للقضايا الاقتصادية بأسلوب مبسط يساعد المواطن المصرى فى اتخاذ القرارات اليومية ودعم توجهه الاستثمارى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى